العودة   شبكة العرفان الثقافية > الواحات الإسلامية > الواحة العرفانية
 
 
التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-09-2019, 10:16   المشاركة رقم: 9
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية المعتمد

إحصائية العضو







  المعتمد is on a distinguished road
 
اوسمة العضو
 
الابداع 
مجموع الاوسمة: 1...) (أكثر»
 



التواجد والإتصالات
المعتمد غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : المعتمد المنتدى : الواحة العرفانية
رد: سبحان ربي العظيم/الأعلى وبحمده

السلام عليكم
بإنتظار الباقي مولانا....
حفظكم الله ورعاكم












توقيع :

المعتمد في التاريخ
 
من مواضيعي في المنتدي

0 خضع ترامب ونجا بن سلمان وفي مزبلة التاريخ خاشقوجي
0 نقاش في عصمة الأنبياء: إني كنت من الظالمين
0 سبحان ربي العظيم/الأعلى وبحمده

عرض البوم صور المعتمد   رد مع اقتباس
قديم 20-09-2019, 10:51   المشاركة رقم: 10
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية ضرغام ربيعة

إحصائية العضو






  ضرغام ربيعة has a spectacular aura aboutضرغام ربيعة has a spectacular aura about
 
اوسمة العضو
 
الابداع وسام عيد الغدير الملتقى الرمضاني وسام الزهراء سلام الله عليها 
مجموع الاوسمة: 12...) (أكثر»
 



التواجد والإتصالات
ضرغام ربيعة غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : المعتمد المنتدى : الواحة العرفانية
رد: سبحان ربي العظيم/الأعلى وبحمده

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
معذرة على التاخير لانقطاع وضع النت وانشغالي يوم امس باعداد طعام الهريسة في ثواب ابو الثوار الحسين ع على كل حال نأتي للموضوع :-
سبحان ربي الأعلى وبحمده (ما معنى الأعلى هنا)
عن شبكة السراج الى الله سبحانه وتعالى تقول :-
فهناك الذكر الطويل، ذو الصيغة الكبرى: (سبحان ربي العظيم وبحمده)؛ أي التسبيحة الكبيرة، أو أن يقول: (سبحان الله) ثلاث مرات حسب ظرفه المعيشي، فما دام المصلي في حركة إلى الله -عز وجل- فليذكر الله كما هو ميسور له.

ويلاحظ أن الصلاة على النبي وآل النبي -صلى الله عليه وآله وسلم- تقترن بذكر رب العالمين في الركوع؛ عرفاناً لجميل هذا البيت المبارك، فهذه العائلة الكريمة لها فضل في تثبيت أركان الصلاة.. ففي الأذان ذكرهم، وفي الإقامة، وفي الركوع، وفي السجود، وفي التشهد ذكرهم.. لقد جعل الله -عز وجل- ذكر المصطفى وآل المصطفى قريناً للمصلي، من أول أذانه إلى التشهد الأخير في ركعته الأخيرة.

يقول المصلي في ركوعه: (سبحان ربي العظيم وبحمده).. هنا معانٍ مختلفة، في مسألة الربط بين التسبيح والحمد.. هل المراد هنا (سبحان ربي العظيم وبحمده) الباء بمعنى مع؛ أي مع حمده؟.. أو الباء بمعنى التلبس؛ أي أنا متلبس بحمد ربي -عز وجل- ومسبح؟.. أو أن الباء بمعنى الإستعانة؛ أي أسبح ربي مستعيناً بحمد ربي؟.. فهناك معانٍ مختلفة للباء في هذا المقام، وكذلك في (سبحان ربي الأعلى)، وكذلك (سبح بحمد ربك) في القرآن الكريم.. ومن المعاني: أن الإنسان يثني على رب العالمين، ويحمده بالتنزيه، وينفي صفات النقص عنه.. وكأن هذا -والله العالم- درس لنا جميعاً: إن أردنا أن نتكامل -والتكامل ثناء على النفس، فالإنسان يثني على نفسه بالتكامل، من طرق الثناء.. والتكامل: هو الإلتفات إلى صفات النقص في وجوده- علينا أن ننزهها من صفات النقص.

وهذا عن مركز الهدى للدراسات الاسلامية للشيخ محمد شنقور :-
أما ذكر الركوع وهو (سبحانَ ربِّي العظيمِ وبحمدِه)، فمعنى التسبيح هو التنزيه والتبرءة، فإذا أُضيف التسبيح لله جلَّ وعلا كان بمعنى تنزيهه عن كلِّ ما لا يليق بساحة قدسه من صفات النقص، وهو ما يقتضي توصيفه جلَّ وعلا بالكمال المطلق الذي ليس فوقه كمال، إذ لو كان مستوىً من الكمال منتفيًا عن الله جل جلاله لكان ذلك مساوقًا لعدم التنزيه له عن مطلق النقص ومراتبه.



ثم إنَّ كلمة (سبحان) في موقع المفعول المطلق، فهي مصدر أو علم للمصدر، والتقدير هو اُسبِّح سبحانَ أي أنزِّه الله تنزيهًا وأبرؤه تبرءةً من كلِّ نقص.



وكلمة (رب) مضاف إلى سبحان وهو في موقع المفعول به للفعل المحذوف (اسبِّح) فمعنى سبحان ربي هو اسبِّح ربي سبحان أي أنزِّه ربي تنزيهًا عن كل شائبة نقص، وعن كلِّ ما لا يليق بساحة قدسه.



و(العظيم) نعت لكلمة (رب) وهو هنا بمعنى الكامل المترفِّع عن النقائص فكأنَّ التوصيف بالعظيم بعد التنزيه كان لغرض الإشعار بعلَّة التنزيه، فهو تعالى منزَّهٌ عن النقص لأنَّه عظيم واجد لمطلق الكمالات.



أو لعلَّ المنشأ من توصيف الرب بالعظيم هو إرادة الثناء على الله تعالى بمجموع صفاته السلبية وصفاته الثبوتية أو ما يُعبَّر عنها بصفات الجلال وصفات الجمال.



فالصفات السلبية أُشير إليها بلفظ (سبحان) والذي يعني التنزيه لله تعالى وسلب كلِّ نقصٍ عن ساحته، فهو ليس جسمًا ولا مركبًا ولا شريك له ولا ولد. والصفات الثبوتية أُشير إليها بلفظ العظيم، ذلك لانَّ العظمة بعد التنزيه عن مطلق النقص يعني الكمال في مطلق الصفات الثبوتية اللائقة بشأنه، فحيث انَّ الله قادر فقدرته مطلقة، وحيث انَّه عالم فعلمه مطلق، اذ لو لم يكن كذلك لكان ذلك منافيًا للتسبيح والتنزيه.



وأما كلمة (وبحمده) فهي جار ومجرور متعلِّق بفعل محذوف تقديره وأنزهه بحمده، فكلمة (وبحمده) جملة معطوفة على جملة (اُسبِّح) ربي العظيم فيكون محصل الجملتين هو اسبِّح ربي العظيم وأنزِّهه بحمده أو (وبحمده أنزهه).



ومعنى الحمد هو الثناء والمدح، والثناء والمدح يكون بتعداد صفات الممدوح، وعليه يكون معنى (بحمده) هو (بذكر صفاته الحميدة أنزهه).



أي انَّ التنزيه يكون بواسطة ذكر صفات الله العلياء وأسمائه الحسنى، فالباء هنا للاستعانة أي استعين على تنزيهه بحمده أي بذكر محامده والثناء عليه بها.



وبما ذكرناه يتضح المراد من ذكر السجود وانَّ توصيف الرب عز جل بالأعلى اما لغرض بيان علَّة التنزيه، بمعنى انني أُنزه الله تعالى عن كلِّ نقص لأنَّه الأعلى، أي لأنَّه الواجد لأعلى وأكمل ما تكون عليه الصفات الحميدة اللائقة بشأنه جلَّ وعلا.



أو انَّ الغرض من نعته بالأعلى بعد تنزيهه عن النقائص بالتسبيح هو الثناء عليه بجامع الصفات الثبوتية المعبَّر عنها بصفات الكمال فهو الواجد لأعلى ما تكون عليه هذه الصفات.



ولعلَّ منِشأ اختيار الأعلى لذكر السجود هو انَّ في السجود مزيدًا من التسافل والضِعة للساجد وتعبيرًا بالحال والفعل عن إكبار وإعلاء المسجود له، فيكون بين الحال والمقال تناسب تام.



فالمقال ثناءٌ على المسجود له بأنَّه الأعلى في صفاته حيث لا علوَّ فوق علوِّه ، وفعل السجود تعبير بالحال عن تصاغر كلِّ شيء أمام علوِّ المسجود له.












توقيع :

وقفوهم انهم مسؤولون

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
من مواضيعي في المنتدي

0 مقتل صحفيين كرديين ورضيعهما في السليمانية
0 صفقة سرية لاعادة حزب برزاني الى كركوك ؟
0 موضوع حواري حينما منع ابي بكر من براءة هل رجع الى المدينة ام اكمل حجه ؟
0 اهداف ابعاد الساعدي عن امرة مكافحة الارهاب اسباب وتداعيات ؟
0 دمشق تهاجم الأكراد وتتهمهم بارتكاب جرائم
0 نائب كردي يعلن عن تظاهرات حاشدة في كردستان تنديدا بالهجوم التركي على سوريا
0 95% من قيادات التيار تضخمت اموالهم بشكل انفجاري
0 أول تعليق سعودي على حديث الحوثيين عن قتل وأسر أكثر من 2500 بنجران
0 خسائر بالمليارات.. استنزاف السعودية في "الوحل اليمني"
0 الرياض بعثت رسالة لطهران ورئيس وزراء العراق: هناك استعداد لتقديم تنازلات

عرض البوم صور ضرغام ربيعة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ثانيه من وقتكم!! بنت النور واحة الثقافة الاسلامية 8 26-02-2018 11:14
سبحان الله فنووون البناء هندسه معماريه بدون خرائط وينك ياصدرنا عالم الصور 9 18-06-2011 10:51
سبحو معي تسبيحة الزهراء بكل صدق وأمانة Abdullah واحة اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) 12 03-06-2011 04:00
سبحان الله وبحمده alzahraeia18 المنوعات العامة 5 29-08-2006 02:05
امسك ورقه وقلم دمعه كربلاء المنوعات العامة 4 22-01-2004 07:46


الساعة الآن 09:36


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir