اجدد المواضيع

العودة   شبكة العرفان الثقافية > الواحات الإسلامية > واحة الثقافة الاسلامية


كيف عندما نقف بين يدي الله عز وجل

واحة الثقافة الاسلامية


إضافة رد
قديم 31-07-2017, 07:49   المشاركة رقم: 1
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية فاطمة سر الوجود

إحصائية العضو






  فاطمة سر الوجود is on a distinguished road
 



التواجد والإتصالات
فاطمة سر الوجود متواجد حالياً

المنتدى : واحة الثقافة الاسلامية
كيف عندما نقف بين يدي الله عز وجل

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل الله فرجه
الموضوع هو اليوم كيف عندما نقف بين يدي الله عز وجل
ولنبتداء بالعبادة القلبية ونتقل للمحرمات
العبادات ا القلبيه هي العبادات التي يكون منشؤها القلب، ولا تقوم على فعلٍ ظاهر معايَن، مثل .. حب الله سبحانه وتعالى، او الحب القائم على ما يرضي الله ووفق نهج النبوة مثل الحب في الله ولله، ومن العبادات القلبيه كذلك: الخوف من الله، والرجاء بأن يغفر الله لعبده المحب الراجي لرحمته في نيل ثوابه، والرهبه من عقابه، والخشوع له، والتوكل عليه، والانابه اليه قال تعالى(أُولَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ).[١٠] العبادات اللسانية هي التي تقوم على النطق باللسان بنية التقرب الى الله الوصول على الاحر والثواب مثال النطق بالشهادتين والثناء على الله، والدعاء والذكر ، وتلاوة القران والدعوه وعوده إلى الله سبحانه وتعالى بالحكمة والموعظة الحسنة، ونصح الناس امرائهم وعوامهم والامر بالمعروف والنهي عن المنكر ؛
ومن ثم نتطلق الى ما هذا المانع لنا من المعاصي
وهي كالتالي
وتشهد علينك اعضاءك بالمعاصي الي نحن نعملها من معاصي فتشهد العينان علينا بانها نظرت الى افلام الخلاعه او العري ومسلاسلات الخلاعه وصفحات المجلات الماجنه هنا تشهد العينان علينا
بانها تلذذت برؤية النساء المتبرجات على الشاشات
وفي الأسواق والشواطئ و الطرقات .. وتشهد الاذنان
بانها اصغت إلى الغيبة والكذب والكلام الفاحش
في المجالس والاجتماعات ...
وتشهد الايداي
ويشهد علينا الارجل بكاذا
نعم يا له من موقف رهيب
شديد يغفل عنه العبد او يتناساه حال اقترافه للمعصيه في الدنيا ولكننا نتذكر
ونحذر فالله يقول
( اليوم نختم على أفواههم وتكلمنا أيديهم وتشهد أرجلهم بما كانوا يكسبون ) .
.. هل هذا يكفي .. ؟؟ !!
لا
بل حتى الجلد جلد العبد يشهد على العبد
قال سبحانه وتعالى ( وقالوا لجلودهم لم شهدتم علينا )
فى كمان شهود بيراقبوا كل تحركاتك
الشاهد الاول
فهو هذه الأرض التي نمشي عليها ونأكل عليها وننام عليها ونطيع الله عليها ومنا من يعصي الله عليها
هذه الأرض لها يوم ستتحدث فيه وتتكلم فيه بما عملت عليها- يا عبد الله –
سوف يأتي اليوم الذي تفضحك فيه وتكشف أسرارك
ولعلك تقول ما هو الدليل على ان الا رض ستشهد يوم القيامة
فأقول : يقول الله تعالى ( إذا زلزلت الأرض زلزالها واخرجت الأرض أثقالها .. وقال الإنسان مالها * يومئذ تحدث أخبارها )
نعم
ان الناس لم ينتبهوا لجريمتك ولم يشهدوا
ولكن الأرض التي فعلت تلك المعصية عليها سوف تشهد عليك
نعم
انك غافل ايها الانسان ولكن الارض لا تغفل
الشاهد الثاني
فهم الملائكه الذين يكتبون علينا اعمالنا
ويسجلون علينا سيئاتنا وحسناتنا أما تتذكر ملك اليمين و ملك الشمال
قال تعالى وإن عليكم لحافظين كراما كاتبين يعلمون ما تفعلون
و يقول تعالى ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد
ايها الاخ الحبيب والاخت الحبيبة
أتذكر في تلك الليلة لما كنت أمام جهاز التلفاز وكنت تنظر إلى ما تبثه القنوات من تلك الصور العارية؟
العلك تذكرت ذللك الموقف .. هل كنت او كنتي وحدك
إنك لو علمت أن الملائكة قد كتبوا عليك تلك المعصية لما فعلت تلك المعصية.
وهناك شابا خر قد أخذ سماعة الهاتف ليغازل الفتيات ...
هل علم بأن الملائكة الكاتبين قد سجلوا عليه سوء عمله؟
وتلك الفتاه التي سمعت الأذان ولكنها تساهلت في أداء الصلاة حتى خرج وقتها
ولم تصل تلك الصلاة ؛لأنها انشغلت بالمكالمة الهاتفية
أو لعلها كانت تشاهد الأفلام والقنوات ....
وبعد تلك الكتابة من الملائكة ، يا ترى ماذا سيجري بعد ذلك ؟
عندما تموت سيطوى كتابك
ولكنك سوف تلتقي معه عندما تخرج من قبرك
وسوف تعطى هذا الكتاب الذي كتبته عليك الملائكة في الدنيا
وسوف يأمرك الله جـل وعـــــلا بأن تقرأه عندما تقف بين يديه قال تعالى ونخرج له يوم القيامة كتابا يلقاه منشورا اقرأ كتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيبا "
انها لحظات عجيبة
إنها ساعة حرجة عندما يقف العبد حافياً عارياً أمام الجبار جل جلاله ليس بينه وبين ربه حجاب
نتقل الى الشاهد الرابع
إنه الواحد الأحد رب الشهود ، إنه الواحد المعبود،
او لم يكف بربك أنه على كل شيء شهيد
الذي يراك أينما كنت ويعلم بحالك.
الذي يراك اينما كنت ويعلم بحالك
إن الله لا يخفي عليه شيء في الأرض ولا في السماء) فسبحان العليم بعباده " وهو معكم أينما كنتم"
فسبحان الذي لا تخفى عليه خافيه (" والله يعلم مافي قلوبكم") فسبحان من يعلم مافي الصدور.
والله إن من أكبر أسباب ضعفنا وتقصيرنا هو " الغفلة عن مراقبة الله تعالى"
والإ فلو أن العبد الذي يخلو بذنوبه ، ويبتعد عن الناس لكي لا يروه، لو يعلم ذلك العبد بعلم الله به ورؤيته له لما فعل تلك الفعلة السيئة
ولكنه غفل عن الله ، فتمادى في الشهوات
القران
الم نعلم ان الله برى
إن الواحد منا لو يعلم أن احدا من الناس علم بذنب من ذنوبه لأصابه الخجل والحياء ، ولكن أين الحياء من الله تعالى ؟ أين الحياء ؟
فتدكروا يوم الحساب
القران
فتذكروا يوم الحساب و أنتم و اقفون بين يدى الله عندما يقول الله لك [ يا فلان ما غرك بلقائى أستهونت بلقائى أكنت عليك هين أكنت تتجمل للناس و تتأتيننى بالقبيح أكنت تستتر عن عيون الناس و تعصينى إذا خلوت أكان يضطرب قلبك إذا نظر إليك أحد و لا يضطرب قلبك لنظرى إليك . ما غرك بى ؟ أظننت أنك لن تلقانى ألم أكن رقيباً على عينيك و أنت تنظر بهما إلى الحرام ألم أكن رقيباً على قدميك و أنت تمشى بهما إلى الحرام الم أجملك ألم أقوك ] فإن كنت من العاصين فيقول الله تعالى [ خذوه يا ملائكتى عبد قد بارزنى بالمعاصر لا أرضى عنه ابداً لقد سخطت عليك فخذوه إلى النار ]
عن رسول الله ‏-صلى الله عليه وآله وسلم-:‏ (أرأيتم لو أن نهرا بباب أحدكم، يغتسل منه كل يوم خمس مرات، هل يبقى من درنه شيء)؟.. قالوا: لا يبقى من درنه شيء، قال: (فذلك مثل الصلوات الخمس، يمحو الله بهن الخطايا)..
من هيبة الموقف.. ونحن نقف امام رب العالمين، ليس فقط لا نتلعثم بل نفكر في كل شيء، ما عدا الحديث معه
سبحانه وتعالى وتعالى.. فالامر يحتاج إلى تهيئة، ليس بالتمني، وليس بحضور المسجد؛ القضية تحتاج إلى تهئية مسبقة.
القران
ما غرك بى ؟ أظننت أنك لن تلقانى ألم أكن رقيباً على عينيك و أنت تنظر بهما إلى الحرام ألم أكن رقيباً على قدميك و أنت تمشى بهما إلى الحرام الم أجملك ألم أقوك ] فإن كنت من العاصين فيقول الله تعالى [ خذوه يا ملائكتى عبد قد بارزنى بالمعاصر لا أرضى عنه ابداً لقد سخطت عليك فخذوه إلى النار ] و تخيل ألمك و حسرتك حينئذ أو تخيل لو أنك طائع لربك فيقول تعالى [ أدنو منى يا عبدى فيرخى عليك ستره و يقول لك أتذكر ذنب كذا أتذكر ذنب كذا حتى يظن العبد أنه هالك فيقول الله تبارك و تعالى له سترتها عليك فى الدنيا وها أنا أغفرها لك اليوم فأذهب قد رضيت عنك فاذهب أدخل جنتى ]
القران
فإلى كل مؤمن ومؤمنة تذكروا إن من أسماء الله : العليم ، البصير، الشهيد ،الخبير، المحيط ، السميع ، وكلها توجب مراقبة الله في كل حين
فيا من يسافر للعصيان تذكر نظر الواحد المنان
ويا من يتمتع بالنظر الحرام ، أنسيت رؤية الملك العلام ؟
ويا من يسهر على الآثام ، إن الله يراك ويعلم بحالك ....فأين ستذهب ؟!!
فهـل من توبة عاجله
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل الله فرجهم












توقيع :

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل الله فرجهم
 
من مواضيعي في المنتدي

0 المساواة بين الرجل والمراة
0 رساله تجريبه لي ان كانت خاص
0 كيف نكون من الدعاة الى الله سبحانه وتعالى .. هدر العمر
0 التولي والتبري
0 الترغيب في حضور القلب
0 طريق السلوك وكيف نصل الى الله بالنور المبين
0 الرياء العلمي او الوظيفي
0 كيف عندما نقف بين يدي الله عز وجل
0 كيف عندما نقف بين يدي الله عز وجل
0 حول الطريق الى التوبة

عرض البوم صور فاطمة سر الوجود   رد مع اقتباس
قديم 31-07-2017, 11:08   المشاركة رقم: 2
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية ابو السجاد الموسوى

إحصائية العضو







  ابو السجاد الموسوى is just really niceابو السجاد الموسوى is just really niceابو السجاد الموسوى is just really niceابو السجاد الموسوى is just really nice
 
اوسمة العضو
 
الملتقى الرمضاني وسام الزهراء سلام الله عليها مسابقة المولد النبوي الشريف مسابقة عيد الفطر السعيد 
مجموع الاوسمة: 15...) (أكثر»
 



التواجد والإتصالات
ابو السجاد الموسوى متواجد حالياً

كاتب الموضوع : فاطمة سر الوجود المنتدى : واحة الثقافة الاسلامية
رد: كيف عندما نقف بين يدي الله عز وجل

احسنتم
جزاكم الله خيرا
اسال الله ان يوفقكم لكل خير
بحق محمد وال محمد












توقيع :



يازائرا قبر الحسين ابشر
بالخير فى الدنيا وشفاعة السبط
وعرج بعد الزيارة للاخ
ابا الفضل عنوان الكرامة والمجد

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
من مواضيعي في المنتدي

0 جولة لكأس العالم الذهبي
0 لقاء المتشيع أدريس هاني المغربي صاحب كتاب (( لقد شي
0 ماذا يريد الخالصي ببيانه الأخير ؟؟
0 أحسنوا الظن بالآخرين
0 رضا الناس غايه لاتدرك
0 مارأي باحثنا الطائي بهذا المنشور
0 أسباب عدم تفوق بعض الأذكياء في الدراسة
0 ابيات شعرية بمصاب الزهراء عليها السلام
0 ابيات شعرية بمصاب الزهراء عليها السلام
0 انفجار مزدوج في بغداد الباب الشرقي

عرض البوم صور ابو السجاد الموسوى   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
البشارة لشيعة امير المؤمنين ومحبيه بحضوره عند الميت حين احتضاره شجون الزهراء واحة اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) 0 03-10-2015 03:06
مَكَانَةُ فَاطِمَة الزهْرَاء عِندَ الرسُول (صلى الله عليه وآله) جون علي واحة اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) 3 26-05-2010 02:04
منتدى العرفان يحتفل ابتهاجا بمول الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله وسلم نـ العطاء ـهر المنوعات العامة 19 20-03-2009 07:32


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
سعودي كول