الأربعاء 21 شباط 2018 الرابع من جمادي الآخرة 1439 - دفن الزهراء عليها السلام ليلاً وسراً حسب وصيتها 11 للهجرة اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ رَسُولِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ نَبِىِّ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ حَبيبِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ خَليلِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ صَفىِّ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ اَمينِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ خَيْرِ خَلْقِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ اَفْضَلِ اَنْبِياءِ اللهِ وَرُسُلِهِ وَمَلائِكَتِهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ خَيْرِ الْبَرِّيَةِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا سِيِّدَةَ نِساءِ الْعالَمينَ مِنَ الْاَوَّلينَ وَالْاخِرينَ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا زَوْجَةَ وَلِيِّ اللهِ وَخَيْرِ الْخَلْقِ بَعْدَ رَسُولِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا اُمَّ الْحَسَنِ وَالْحُسَيْنِ سَيِّدَىْ شَبابِ اَهْلِ الْجَنَّةِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ اَيَّتُهَا الصِّدّيقَةُ الشَّهيدَةُ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ اَيَّتُهَا الرَّضِيَّةُ الْمَرْضِيَّةُ، اَلسـَّلامُ عـَلَيْكِ اَيَّتـُهَا الْفاضِلـَةُ الزَّكِيـَّةُ، اَلسـَّلامُ عـَلَيْكِ اَيَّتـُهَا الْحَوْراءُ الْاِنْسِيَّةُ، اَلسـَّلامُ عَلَيْكِ اَيَّتُهَا التَّقِيَّةُ النَّقِيَّةُ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ اَيَّتُهَا الْمُحَدَّثَةُ الْعَليمَةُ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ اَيَّتُهَا الْمَظْلُومَةُ الْمَغْصُوبَةُ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ اَيَّتُهَا الْمُضْطَهَدَةُ الْمَقْهُورَةُ، اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا فاطِمَةُ بِنْتَ رَسُولِ اللهِ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ، صَلَّى اللهُ عَلَيْكِ وَعَلى رُوحِكِ وَبَدَنِكِ، اَشْهَدُ اَنَّكِ مَضَيْتِ عَلى بَيِّنَة مِنْ رَبِّكِ، وَاَنَّ مَنْ سَرَّكِ فَقَدْ سَرَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ، وَمَنْ جَفاكِ فَقَدْ جَفا رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ، وَمَنْ آذاكِ فَقَدْ آذى رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ، وَمَنْ وَصَلَكِ فَقَدْ وَصَلَ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ، وَمَنْ قَطَعَكِ فَقَدْ قَطَعَ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ، لِاَنَّكِ بِضْعَةٌ مِنْهُ وَرُوحُهُ الَّذي بَيْنَ جَنْبَيْهِ، اُشْهِدُ اللهَ وَرُسُلَهُ وَمَلائِكَتَهُ اَنّي راض عَمَّنْ رَضَيتِ عَنْهُ، ساخِطٌ عَلى مَنْ سَخِطْتِ عَلَيْهِ مُتَبَرِّىءٌ مِمَّنْ تَبَرَّأْتِ مِنْهُ، مُوال لِمَنْ والَيْتِ، مُعاد لِمَنْ عادِيْتِ، مُبْغِضٌ لِمَنْ اَبْغَضْتِ، مُحِبٌّ لِمَنْ اَحْبَبْتِ، وَكَفى بِاللهِ شَهيداً وَحَسيباً وَجازِياً وَمُثيباً. روزنامة العرفان الثقافية


واحــــــة الحــــوار الثقافي والفكري الرأي والرأي الاخر ..



إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-05-2017, 11:07   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الباحث الطائي

البيانات
التسجيل: Jun 2013
العضوية: 21364
المشاركات: 3,463 [+]
بمعدل : 2.01 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 471

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الباحث الطائي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : واحــــــة الحــــوار الثقافي والفكري
ركاب السفينة والجزيرة المجهولة

 



السلام عليكم

هذه قصة افتراضية للحوار

في الزمان الماضي ، سفينة نقل ركاب كبيرة جدا كان على متنها ما يقارب خمسة آلآف شخص ما بين طاقم وركاب باجناس مختلفة واعمار مختلفة واختصاصات ومهارات واعمال مختلفة . كانت السفينة ايضا مزودة بطعام احتياطي ووقود كافي ، وكان في السفينة بعض المعدات والآلات الضرورية فضلا عن معدات النجاة . تاهت السفينة في البحر وجرت مدة طويلة من الزمان حتى بان لهم جزيرة وسط المحيط ، ووصلت السفينة ومن عليها بأمان الى هذه الجزيرة المجهولة والمنقطعة ، ورست في مكان امين وقريب من ساحلها ، كانت الجزيرة الصغيرة غير مأهولة بالبشر ولكن فيها عين ماء وبعض الحيوانات المتنوعة والطيور ونباتات واشجار مختلفة منها بعض ما يؤكل .

بقى سكان السفينة اياماً واسابيع وشهور وبعد محاولات ونقاش طويل بينهم توصّلوا الى انهم لا يستطيعون حيلة بركوب سفينتهم مرة اخرى ومحاولة العودة فلا طعام كافي ولا وقود كافي ولا يعلمون جهة النجاة ولا كم يستغرق السفر . وعليه كان القرار الاعم وقتها هو البقاء في الجزيرة والحياة فيها حتى يصلهم احد ما في يوما من الايام او يتوصلون الى حل لاحقا .

السؤال هو :
كيف سيقيم هذا المجتمع الجديد الذي نزل هذه الجزيرة المجهولة نظام حياته وما هي برأيكم اهم الضروريات من الامور التي يجب تحقيقها لسلامة وسهولة وادارة حياتهم الجديدة المفروضة عليهم .

والسلام عليكم


 

 

 



 





التعديل الأخير تم بواسطة الباحث الطائي ; 02-05-2017 الساعة 11:23
عرض البوم صور الباحث الطائي  

توقيع :

لا اله الا اللـه محمــــد رســــول الله
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
( الاسلام محمدي الوجود . حُسيني البقاء . مهدوي الغاية )

رد مع اقتباس
قديم 02-05-2017, 10:47   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ورود الصباح

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 19458
المشاركات: 2,358 [+]
بمعدل : 1.11 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 178

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ورود الصباح متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الباحث الطائي المنتدى : واحــــــة الحــــوار الثقافي والفكري
رد: ركاب السفينة والجزيرة المجهولة

 

عليهم تأمين سبل الحياه للبقاء


 

 

 



 




عرض البوم صور ورود الصباح  

توقيع :

ضع المؤشر الماوس ع التوقيع واسمع مأساة ثورة البحرين المظلومة

رد مع اقتباس
قديم 02-05-2017, 11:56   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الباحث الطائي

البيانات
التسجيل: Jun 2013
العضوية: 21364
المشاركات: 3,463 [+]
بمعدل : 2.01 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 471

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الباحث الطائي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الباحث الطائي المنتدى : واحــــــة الحــــوار الثقافي والفكري
رد: ركاب السفينة والجزيرة المجهولة

 

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ورود الصباح [ مشاهدة المشاركة ]
عليهم تأمين سبل الحياه للبقاء

السلام عليكم

شكرا لمشاركتكم ،،،
ولكن هذه ا الاختصار والاجمال الشديد مفهوم معلوم مفروض اولا مع السؤال ~ ونريد التفصيل والكيفية لاهم الامور الاساسية برأيكـــــــم .


 

 

 



 




عرض البوم صور الباحث الطائي  

توقيع :

لا اله الا اللـه محمــــد رســــول الله
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
( الاسلام محمدي الوجود . حُسيني البقاء . مهدوي الغاية )

رد مع اقتباس
قديم 05-05-2017, 07:53   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ضرغام ربيعة

البيانات
التسجيل: Dec 2011
العضوية: 18059
المشاركات: 7,297 [+]
بمعدل : 3.22 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 158

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ضرغام ربيعة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الباحث الطائي المنتدى : واحــــــة الحــــوار الثقافي والفكري
رد: ركاب السفينة والجزيرة المجهولة

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اذا كان امور العيش فيها موفورة كما تفضلتم يعيشون عيشة اعتيادية وينتظرون متى يفتقدوهم
ثم هناك خفايا في الموضوع هل السفينة فيها جهاز اتصال ؟
هل الجهة التي ابحرت عنها تعلم بها بغية تفقدها ؟
واذا انعدمت امامهم كل السبل لهم اسوة بعيشة ابونا ادم ع الي بدأ من الصفر وعلى ما اعتقد هناك لغز اجهله كوني ضعيف في مثل هذه الامور .


 

 

 



 




عرض البوم صور ضرغام ربيعة  

توقيع :

وقفوهم انهم مسؤولون

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رد مع اقتباس
قديم 06-05-2017, 12:22   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الباحث الطائي

البيانات
التسجيل: Jun 2013
العضوية: 21364
المشاركات: 3,463 [+]
بمعدل : 2.01 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 471

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الباحث الطائي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الباحث الطائي المنتدى : واحــــــة الحــــوار الثقافي والفكري
رد: ركاب السفينة والجزيرة المجهولة

 

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ضرغام ربيعة [ مشاهدة المشاركة ]
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اذا كان امور العيش فيها موفورة كما تفضلتم يعيشون عيشة اعتيادية وينتظرون متى يفتقدوهم
ثم هناك خفايا في الموضوع هل السفينة فيها جهاز اتصال ؟
هل الجهة التي ابحرت عنها تعلم بها بغية تفقدها ؟
واذا انعدمت امامهم كل السبل لهم اسوة بعيشة ابونا ادم ع الي بدأ من الصفر وعلى ما اعتقد هناك لغز اجهله كوني ضعيف في مثل هذه الامور .

السلام عليكم

شكرا للاستاذ ضرغام ربيعة مشاركته ،،،

1- القصة افتراضية ومحدودة بتفاصيلها والاحتمالات الامكانية الاخرى المتوقعة ، لا توجد الغاز ولا نريد التركيز من المشارك على احتمالات الخروج من الجزيرة ! بل التركيز والجواب على امكانية وطريقة بقائهم هناك .
2- الغاية من الحوار وهذه القصة اريد معرفة رأي المشارك في تقييم ما هي الاساسيات المفترضة توفرها في بناء مجتمع من الصفر تقريبا كحال سكان الجزيرة المجهولة الجدد . وهنا سيكون الحوار ولكن لعله كان هناك بعض غموض عند البعض اربك فهم المراد من المشارك .

وشكرا لكم ، وننتظر عودة المشاركين السابقين ، ودخولا الاخرين اذا احببتم الاستمرار ونال الموضوع اهتمامكم .

الباحث الطائي .


 

 

 



 




عرض البوم صور الباحث الطائي  

توقيع :

لا اله الا اللـه محمــــد رســــول الله
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
( الاسلام محمدي الوجود . حُسيني البقاء . مهدوي الغاية )

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الوحش الذي قيل أن الله لا يغرقه.. فسحقه جند من جنود الله الرضا المنوعات العامة 6 10-05-2015 01:39
حديث المسامير (نوج يبني السفينة بمسامير الأنبياء والأوصياء) اميرة العرفان واحة اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) 3 19-06-2010 04:25
( نوح (عليه السلام)) عا شقة العباس شظايا أدبية 8 05-10-2009 06:15



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

تصميم : منتديات راية علي الثقافية