اجدد المواضيع

العودة   شبكة العرفان الثقافية > الواحات الإسلامية > الواحة العرفانية


لماذا علينا أن نستحي من الله عز وجل؟ وكيف نقوي دافع الحياء من الله في نفوسنا؟

الواحة العرفانية


إضافة رد
قديم 15-01-2018, 07:58   المشاركة رقم: 1
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية شجون الزهراء

إحصائية العضو






  شجون الزهراء is a name known to allشجون الزهراء is a name known to allشجون الزهراء is a name known to allشجون الزهراء is a name known to allشجون الزهراء is a name known to allشجون الزهراء is a name known to all
 
اوسمة العضو
 
وسام عيد الغدير أوسمة الزهراء سلام الله عليها وسام الموالية المميزة 
مجموع الاوسمة: 3...) (أكثر»
 



التواجد والإتصالات
شجون الزهراء متواجد حالياً

المنتدى : الواحة العرفانية
لماذا علينا أن نستحي من الله عز وجل؟ وكيف نقوي دافع الحياء من الله في نفوسنا؟

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على محمّد وآله الطيبين الطاهرين واللعن الدائم على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين


لأن الحياء يرجع إلى خوف الإنسان من التعرض للعتب واللوم والعقاب، ولأن اللوم والعقاب لا يتحققان إلا إذا كان هناك معرفة واطلاع من اللائم والمعاتب على ما يفعله الطرف الذي يقع عليه اللوم والعقاب، فهذا يعني ان سبب الحياء هو توقع الإنسان لاطلاع مطلعٍ على ما يمكن أن يقع فيه من تقصير أو من ارتكاب خطيئة أو جناية.

والإنسان يستحي من إنسان آخر أو من المجتمع الذي يعيش فيه فقط لظنه أن ما يمكن أن يفعله سيكون مورداً لأن يُكشف فيفتضح أمره أمام الملأ.. فكيف إذن هو حالنا مع علام الغيوب الذي لا تخفى عليه خافية، والمطلع على السرائر، والذي هو أقرب إلينا من حبل الوريد!!

فإذن، فإن الله عز وجل هو الأحق أن يستحي منه الإنسان، فهو الموجود الوحيد الذي نتيقن أنه مطلع على كل تقصير أو خطيئة قد نقع بهما. ولذلك قال الإمام زين العابدين (ع): (خف الله تعالى لقدرته عليك، واستحي منه لقربه منك)[1].

كيف نقوي دافع الحياء من الله في نفوسنا؟
ولكون سبب الحياء هو معرفة أن علام الغيوب مطلع على تقصيرنا وسوء أعمالنا، فيمكن تقوية هذه الصفة بمعرفة عيوب النفس وآفاتها، وقلة إخلاصها وخبث باطنها، وميلها إلى الحظ العاجل في جميع أفعالها، مع العلم بجميع ما يقتضيه جلال الله وعظمته، وتكريس حالة الرقابة على النفس من خلال تربيتها على الخوف من الله عز وجل لكونه يرى كل ما نفعل ويطلع على السرائر وخطرات القلب، وإن دقت وخفيت. فهذه المعارف والملكات إذا تحققت، انبعثت منها حالة تسمى بالحياء[2].

ثم إن أهل البيت (ع) علمونا ما هو أكمل حد من الحياء يمكن أن يصل إليه الإنسان وأعطونا علامات ذلك:

قال: رسول الله (ص): (استحيوا من الله حق الحياء، فقيل: يا رسول الله ومن يستحيي من الله حق الحياء؟ فقال: من استحيى من الله حق الحياء فليكتب أجله بين عينيه، وليزهد في الدنيا وزينتها، ويحفظ الرأس وما حوى، والبطن وما وعى، ولا ينسى المقابر والبلى)[3].

وعن الإمام الكاظم (ع): (رحم الله من استحيى من الله حق الحياء، فحفظ الرأس وما حوى، والبطن وما وعى، وذكر الموت والبلى، وعلم أن الجنة محفوفة بالمكاره والنار محفوفة بالشهوات)[4].


---------------
[1] - ميزان الحكمة، محمد الريشهري، ج 1، ص 719
[2] - راجع: جامع السعادات، النراقي، ج 3، ص 267.
[3] - البحار، المجلسي، 77، 83، 3












توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
من مواضيعي في المنتدي

0 الرسول الأكرم (ص) ... الشخصية المُلْهِمَة
0 ولادة النبي محمد (ص)..الانعطافة الكبيرة في تاريخ الانسانية
0 الرسول الأعظم (ص) في مدرسة أهل البيت (ع)
0 عدم مشروعية إحياء ذكرى ولادة الرسول لأن يوم ولادته.. يوم موته
0 المولد النبويّ: نورٌ يجمعنا
0 يا بُنيّ: قدوتُك رسول الله
0 يوم تتويج الإمام الحجة بن الحسن (عجل الله تعالى فرجه الشريف)
0 الإمام المهدي(عج) له أُسوة بجدته الزهراء (عليها السلام)
0 الإمام صاحب الزمان مثل والدته (سيدة نساء العالمين الزهراء) عليهما السلام في العطف
0 الإلحاد والدوافع النفسية

عرض البوم صور شجون الزهراء   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2018, 02:46   المشاركة رقم: 2
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية خادمة مذهبي

إحصائية العضو







  خادمة مذهبي has a spectacular aura aboutخادمة مذهبي has a spectacular aura about
 
اوسمة العضو
 
وسام عيد الغدير أوسمة الزهراء سلام الله عليها مسابقة المولد النبوي الشريف وسام المسابقة التثقيفية الثالثة 
مجموع الاوسمة: 9...) (أكثر»
 



التواجد والإتصالات
خادمة مذهبي غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : شجون الزهراء المنتدى : الواحة العرفانية
رد: لماذا علينا أن نستحي من الله عز وجل؟ وكيف نقوي دافع الحياء من الله في نفوسنا؟

اللهم آعنا على أنفسنا بما تعين به الصالحين على أنفسهم












توقيع :

تواضع لرب العرش علّك ترفع
فما خاب عبدٌ للمهيمن يخضع


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
من مواضيعي في المنتدي

0 منشور للنقاش
0 جولة في كلمات
0 هل تعلم
0 أيها الشباب الخطاب لكم
0 نقصان فيتامين b
0 أحدهما قااال
0 بين التاة المربوطة والتاة الطويلة
0 هاااااااا
0 من بستان العرفاء
0 لو لم يصفعوا والدتي الزهراء عليها السلام

عرض البوم صور خادمة مذهبي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ثانيه من وقتكم!! بنت النور واحة الثقافة الاسلامية 8 26-02-2018 12:14
بعض المسائل الخلافية المهمة alzahraeia18 واحة الثقافة الاسلامية 6 29-07-2011 09:19


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir