اجدد المواضيع
الثلاثاء الرابع والعشرون من نيسان ابرل السابع من شهر شعبان المعظم .............بسم الله الرحمن الرحيم ...عن عبد السلام بن صالح الهروي قال : سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول: " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا " فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟ قال (عليه السلام) : " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا " رزنامة العرفان الثقافية


العودة   شبكة العرفان الثقافية > الواحات المتنوعة > شظايا أدبية
شظايا أدبية مماراقَ لي قراءته من ( شعر .. نثر .. خواطر ,قصة ، رواية ، مقال )


الفقر ليس إلا وساما للشرفاء الذين قنعوا بما رزقهم الله عز وجل

شظايا أدبية


إضافة رد
قديم 06-12-2017, 08:14   المشاركة رقم: 1
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية شجون الزهراء

إحصائية العضو






  شجون الزهراء is a glorious beacon of lightشجون الزهراء is a glorious beacon of lightشجون الزهراء is a glorious beacon of lightشجون الزهراء is a glorious beacon of lightشجون الزهراء is a glorious beacon of light
 
اوسمة العضو
 
أوسمة الزهراء سلام الله عليها وسام الموالية المميزة 
مجموع الاوسمة: 2...) (أكثر»
 



التواجد والإتصالات
شجون الزهراء غير متواجد حالياً

المنتدى : شظايا أدبية
الفقر ليس إلا وساما للشرفاء الذين قنعوا بما رزقهم الله عز وجل

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على محمّد وآله الطيبين الطاهرين واللعن الدائم على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين

عاش السيد علي القاضي فقيراً ومات فقيراً ,بل في أقصى مراتب الفقر , وخاصّة في أوائل سني قدومه النجف الأشرف بحيث كان عاجزاً حتى عن دفع إيجار دار السكن, وقد رُمي يوماً أثاث منزله في الشارع فاضطر أن ينتقل بعائلته إلى إحدى غرف مسجد الكوفة المعدة لمبيت الزّوار.
ويقول السيد عباس الكاشاني الذي كان ساكناً في كربلاء, وكان السيد القاضي يقيم في منزله عندما يأتي لزيارة كربلاء : كان السيد القاضي يعاني من صعوبات شديدة بسبب ضيق المعيشة وكثرة أولاده .
وقد تبرّع أشخاص عديدون بتهيئة منزل كبير له للسكنى فيه ولكنّه رفض ذلك .
ومع ذلك لم يثنه الفقر عن التوجّه الكامل لله عزّ و جلّ . يقول العلامة الطباطبائي : عندما انتقل السيد القاضي إلى مسجد الكوفة , ذهبت لزيارته , وجدته وجميع أفراد عائلته مصابين بالحمى, وعندما كبّر المؤذن للصلاة قام – كعادته – لأداء الصلاة في أوّل وقتها ثم تلا بتوجّه كامل قوله تعالى :
( آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كلّ آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين احدٍ من رسله وقالوا سمعنا واطعنا غفرانك ربّنا واليك المصير)
ثم استغرق بالذكر والدعاء بهدوء عجيب وكأنّ شيئاً لم يكن .


















توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
من مواضيعي في المنتدي

0 القدس في ذكرى الإسراء والمعراج
0 صوم الجوارح
0 ما معنى الإسراء والمعراج؟ وما هي أسبابه ونتائجه؟
0 صيام 27 رجب
0 الَمبعَث الميمون
0 النجاة من الحيرة
0 الامام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) شمس الاحرار المشرقة من قعر المطامير
0 الامام الكاظم (ع) قمرٌ محمديّ تدلى من عليائه لينثر أنوار الهداية للخليقة
0 حليف السجدة الطويلة
0 الغدر .. آخر الطريق

عرض البوم صور شجون الزهراء   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
( من آذى علياًً فقد آذاني ) من مصادر اهل السنة الشيخ عباس محمد واحة اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) 0 06-08-2017 05:52
سبعون ذكر لمناقب الإمام علي لم يشركه فيها أحد ذو الفقار واحة الثقافة الاسلامية 18 15-09-2016 07:08
أضع بين يديكم كتاب الصواعق الجعفريه في الرد على الوهابيه عشقي حسيني مكتبة شبكة العرفان الثقافية 16 06-02-2013 07:48


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir